أخبار مدنية

إطلاق حملة ” ما نسيناش 26جانفي “

تحت إشراف الاتحاد العام التونسي للشغل بصفته الفاعل الأساسي في الأحداث، أعلن الائتلاف الذي يضم كل من المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية وجمعية برسبكتيف العامل التونسي والرابطة التونسية لحقوق الإنسان وجمعية دوك هاوس عن إطلاق حملة “ما نسيناش 26 جانفي” المتعلقة بأحداث 26 جانفي 1978 المعروفة بالخميس الأسود.

تسعى هذه الحملة إلى إحياء ذكرى “أحداث 26 جانفي 1978” في كامل أرجاء البلاد من أجل توعية وتحسيس التونسيين والتونسيات بتبعات قمع الإضراب العام الذي خاضه يومها الاتحاد العام التونسي للشغل والذي خلف مئات الضحايا من مساجين وجرحى وقتلى لم يتم الاعتراف بهم إلى اليوم، فضلا عن دخول حيثيات الخميس الأسود طي النسيان.

و تعتزم الحملة تنظيم أنشطة مختلفة ومتعددة في كامل ولايات الجمهورية على امتداد عشرة أشهر، وتنطلق بجولة عروض للفيلم الوثائقي “عالبار” لسامي التليلي تليها نقاشات مع المخرج وفاعلين في الأحداث. وتهدف هذه الجولة إلى التأكيد على الدور الذي يلعبه الفيلم الوثائقي في التوعية بالأهمية التاريخية لأحداث 26 جانفي 1978، فهو أداة لإحياء ذكرى جماعية وطنية وفتح نقاش حولها مع جيل الشباب الذي غالبا ما يجهل تفاصيل هذه الأحداث.
و ستكون سلسلة عروض الوثائقي “عالبار” لسامي التليلي كالتآتي :

الخميس 1 أفريل 2021 – بنزرت:
الساعة السادسة والربع مساءً بدار الثقافة الشيخ إدريس – بالشراكة مع الاتحاد الجهوي ببنزرت وجمعية بنزرت للسينما

الجمعة 2 أفريل 2021 – باجة :
الساعة الرابعة مساءً بالمركب الثقافي بباجة -بالشراكة مع الاتحاد الجهوي للشغل بباجة وجمعية أكاديمية الفنون بباجة

السبت 3 أفريل 2021 – جندوبة :
الساعة العاشرة صباحاً بقاعة الندوات بجامعة جندوبة – بالشراكة مع الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة وجمعية تنمية السينما بجندوبة

الأحد 4 أفريل 2021 – الكاف :
الساعة الرابعة مساءً بمسرح الجيب الكاف – بالشراكة مع جمعية فنون للسينما والمسرح بالكاف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content