أخبار مدنية

اتحاد الشغل يدين الاعتداءات التي تستهدف المنظمة و رموزها

على اثر إقدام شخص على التهجم على الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي وتهديده بالقتل وتهديد عائلته صبيحة يوم الأحد 28 نوفمبر 2021 بمقهى عام قرب مقر سكناه، عبر المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل عن تضامنه المطلق مع الطبوبي في شخصه وبوصفه الأمين العام واعتبار أن هذا الاعتداء يستهدف بالأساس المنظمة ورموزها.

كما اكد المكتب التنفيذي أن المعتدي سبق أن تعمد تهديد الأمين العام بتحريض من بعض الأطراف وقد ثبت أنه محلّ تفتيش من السلطات الأمنية والقضائية حسب تصريح الناطق الرسمي لمحكمة بن عروس.

وحذر من تواصل التحريض على المنظمة وقياداتها وطنيا وجهويا وقطاعيا والاعتداء عليها منذ أكثر من عشر سنوات.

 كما عبر عن تنديده بحملة التشويه التي يقودها البعض للتغطية على حادث الاعتداء.

وفي السياق نفسه عبر المكتب التنفيذي الوطني عن تشبثه بمواصلة لعب دوره الوطني والاجتماعي بكل مسؤولية  وتأكيده على أن  هذه التهديدات لن تزيده إلا  إصرارا على الذود عن مصالح تونس العليا وعن استحقاقات منخرطيه.

وثمن التدخل السريع للقوات الأمنية مباشرة بعد الاعتداء.

وحث المكتب التنفيذي كل الشغالين للالتفاف حول منظمتهم المستهدفة في استقلاليتها ووجودها ودعاهم إلى المشاركة بكثافة في ذكرى إحياء اغتيال زعيم  الوطن والاتحاد الشهيد فرحات حشاد يوم السبت 04 ديسمبر 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content