أخبار مدنية

اتحاد الشغل يطلق حملة مناصرة من أجل حث الدولة على المصادقة على الاتفاقية الدولية عدد190 لمكافحة العنف والتحرش بفضاءات العمل

أطلق الاتحاد العام التونسي للشغل اليوم السبت بالعاصمة ممثل في قسم المرأة والشباب العامل والجمعيات والمؤسسات الدستورية حملة مناصرة للضغط على الدولة التونسية من أجل المصادقة على اتفاقية منظمة العمل الدولية 190 لمكافحة العنف والتحرش بفضاءات العمل والتي وقع اعتمادها منذ جوان 2019.
وأفاد الأمين العام المساعد المسؤول عن قسم المرأة والشباب العامل والجمعيات والمؤسسات الدستورية بالاتحاد العام التونسي للشغل سمير الشفي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء على هامش تنظيم يوم دراسي لاطلاق حملة المناصرة، أنه بعد صدور الاتفاقية الدولية 190 تبقى المهمة الموكولة للاتحاد بصفته جهة نقابية تدافع عن حقوق العمال ومكونات المجتمع المدني المهتمة بالشأن الحقوقي والنسوي رسم خطة عمل للتعريف بالاتفاقية وحث الدولة التونسية على المصادقة عليها وادراجها ضمن منظومتها القانونية.
واعتبر أنه رغم ما راكمته المرأة في تونس من حقوق ومكتسبات ضمنتها لها التشريعات وترسانة القوانين و المستوى العلائقي والثقافي والمجتمعي لازالت تحتاج الى مزيد من القوانين وتفعيل الاتفاقيات لمزيد دعم حقوق المرأة ومناهضة التمييز على أساس النوع الاجتماعي على غرار الاتفاقية الدولية عدد 190.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content