أخبار مدنية

احتجاز المعتصمين داخل الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الاساسية‎

في سابقة خطيرة، قام رئيس الهيئة لحقوق الانسان باحتجاز المعتصمين داخل المبنى ومنع تواصلهم مع المتضامنين ويأتي هذا بعد أن دخل عائلات الشهداء و الجرحى الثورة التونسية  في اعتصام مفتوح داخل مقر الهيئة العليا لحقوق الانسان و الحريات الاساسية وذلك للمطالبة بإدراج اسماء ابنائهم من الشهداء والجرحى بالقائمة النهائية لشهداء ومصابي الثورة معتبرين ان القائمة التي اصدرت بعد عشر سنوات  عن طريق الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الاساسية و في شخص رئيسها السابق توفيق بو دربالة قائمة منقوصة و مخيبة للآمال وهو ما يستوجب تدارك ذلك و مزيد المراجعة  واصدار قائمه منصفة وعادلة تضم الجميع مهيبين بجميع القوى الوطنية من مجتمع مدني و حقوقيين واعلاميين وسياسيين شرفاء ان يدعموا  مطلبهم الحقوقي

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content