أخبار مدنية

البريد التونسي ينفي ان يكون تمويله لخزينة الدولة بإعتماد المبالغ المودعة بحسابات الادخارالبريدي

نفى البريد التونسي ما راج بوسائل الاعلام بشأن تمويله لميزانية الدولة لخلاص أجور الموظفين.
وأوضح البريد التونسي، في بلاغ أصدره  مساء الثلاثاء، أنّ المبالغ المالية التّي يتم تحويلها بصفة دورية من قبل البريد التونسي إلى الخزينة العامة، تمثّل المداخيل، التي يقع تجميعها من قبل القباضات المالية والتي تمر عبر الشبكة البريدية من خلال الحسابات البريدية الجارية المفتوحة باسم المحاسبين العموميين، وهو تمش معمول به منذ عشرات السنين.
وبيّن البريد التونسي بأنّ المبالغ المالية، التي يتم تحويلها، ليس لها علاقة بالمبالغ المودعة بحسابات الادخار البريدي والتي تبقى على ذمة الحرفاء وتتمتع بضمان الدولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content