أخبار مدنية

الجامعة العامة للإعلام تندد بالهجوم على مقر الهايكا

ugtt

إثر تعرض الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري صباح اليوم 07 ديسمبر 2020 لهجوم وحصار من قبل النائب سعيد الجزيري وأتباعه والذي يمارس منذ مدة سياسة التحريض وبث خطاب الكراهية والتحريض وآخرها رفع شعارات تكفيرية ضد الهيئة وأعضائها

أصدرت الجامعة العامة للإعلام بيانا أكدت فيه تضامنها التام مع الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري وأعضائها وموظفيه، كما دعت الحكومة ووزارة الداخلية الى تأمين مقر الهيئة وحماية أعضائها وكافة موظفيها.

كما دعت الجامعة العامة للإعلام كل منظمات المجتمع المدني والهيئات المهنية وكل الأحزاب الوطنية والكتل البرلمانية التي تؤمن بالدولة المدنية إلى التصدي لدعوات الفوضى والتطرف وخطاب الكراهية الذي يمارسه النائب المذكور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content