حوارات

النوري اللّجمي: لا لفرض تضيّيقات في وسائل الإعلام على مقاطعي الاستفتاء

عبير السعيدي
صحفية

قال رئيس الهيئة العليا المستقلّة للاتصال السّمعي والبصري “الهايكا” النّوري اللّجمي، إنّ “القانون يفرض على هيئة الاتصال السمعي البصري، ضمان النّفاذ إلى وسائل الإعلام لكلّ الذّين سيشاركون في الحملة الانتخابية الخاصّة بالاستفتاء على الدّستور الجديد، ملاحظا أنّه لم يتمّ الحسم إلى الآن في مسألة المقاطعين للاستفتاء وكيفيّة التعامل معهم إعلاميّا.

وأوضح اللجمي يوم الأربعاء أنّ المبدأ هو حرّية التّعبير في وسائل الإعلام، مشدّدا على أنّه لا يمكن لأيّ جهة كانت فرض تضييقات على وسائل الإعلام بخصوص استضافة الدّاعين إلى مقاطعة الاستفتاء.

وأضاف أنّ التأخّر في ضبط روزنامة مراقبة عمليّة الاستفتاء في وسائل الإعلام المسموعة والمرئيّة وضبط منهجيّة العمل بالتّنسيق مع الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، يؤثّر على عمل “الهايكا” وعلى عمل وسائل الإعلام كذلك، خاصّة وأنّ إيداع تصاريح المشاركة في حملة الاستفتاء، انطلقت أمس الثلاثاء 21 جوان 2022، على أن تبدأ الحملة الانتخابيّة يوم 3 جويلية وتتواصل إلى غاية 23 جويلية 2022،وعبّر عن أمله في أن تتوصّل الهيئتان إلى اتفاق خلال الأياّم القليلة القادم، نظرا لضيق الوقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content