أخبار مدنية

المحكمة الإدارية ترفض 52 طعنا وتصرّح بقبول 3 طعون تلغي قرارات هيئة الانتخابات بخصوص النتائج الأولية للتشريعية

أستكملت الدوائر الاستئنافية للمحكمة الإدارية يوم الجمعة، التصريح بالأحكام المتعلقة بالطعون في النتائج الأولية للانتخابات التشريعية، في دورها الأول، برفض 41 طعنا شكلا وقبول 11 طعنا، شكلا ورفضها في الأصل وقبول 3 طعون شكلا وأصلا، ليفضي ذلك إلى إلغاء قرارات الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أو إلغائها جزئيا.
وفي تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، قالت القاضية بالمحكمة الإدارية، عضو وحدة الاتصال والإعلام بهذه المحكمة ألفة قيراص، إن المحكمة الإدارية صرّحت في جلسات الجمعة بأحكامها بخصوص 35 طعنا، رفضت منها 27 شكلا وقبلت 6 شكلا ورفضتها أصلا، وقبلت طعنين، شكلا وأصلا.
وأفادت قيراص بأنه بموجب قرار قبول أحد هذين الطعنين، فقد تم إلغاء القرار المطعون فيه، بإلزام الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، بإعادة ترتيب المترشح بالدائرة الانتخابية سليمان، من ولاية نابل.
وأضافت أن قرار قبول الطعن الثاني أفضى إلى إلغاء القرار الجزئي للهيئة العليا المستقلة للانتخابات وذلك بالغاء الأصوات التي تحصل عليها المترشح الثاني في الترتيب وتأييد قرار الهيئة بخصوص المترشحة الأولى في الترتيب والزام هيئة الانتخابات باعادة ترتيب المترشحين بالدورة الأولى بالدائرة الانتخابية المدينة الجديدة بولاية بن عروس (إلغاء أصوات المترشح الثاني للدور الثاني للانتخابات التشريعية بالدائرة المذكورة وتعويضه بالطاعن المتحصل على المرتبة الثالثة في الدور الأول).
وكانت المحكمة الإدارية، أصدرت يوم الخميس 14 قرارا بخصوص الطعون المتعلقة بالنتائج الأولية للطور الأول للانتخابات التشريعية المقدمة على أنظارها، قبلت منهم طعنا في الأصل والشكل، ورفضت 8 شكلا، وقبلت 5 شكلا ورفضتهم أصلا.
وأفادت ألفة قيراص القاضية بالمحكمة الادارية وعضو وحدة الاتصال والاعلام بالمحكمة أن الطعن المقبول يعود إلى مترشح للانتخابات التشريعية ببنزرت الجنوبية  مشيرة الى أنه تم بمقتضى القرار إلغاء قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات القاضى بالالغاء الجزئي لعدد الأصوات التى تحصل عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content