أخبار مدنية

تونس تحتضن المؤتمر العالمي للنساء القاعديات

تحتضن تونس من 4 إلى 9 سبتمبر الجاري المؤتمر العالمي الثالث للنساء القاعديات، الذي من المنتظر ان يسجل مشاركة مئات الناشطات النسويات من 30 دولة الى جانب عدد من المنظمات الدولية والوطنية، على غرار الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان والجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات والاتحاد الوطني للمرأة التونسية ومكتب المرأة العاملة صلب الاتحاد العام التونسي للشغل.
وتنطلق فعاليات المؤتمر العالمي للنساء القاعديات يوم الأحد 9 سبتمبر بتنظيم مسيرة نسوية تنطلق على الساعة العاشرة صباحا من ساحة 14 جانفي بشارع الحبيب بورقيبة في اتجاه مدينة الثقافة التي ستحتضن حفل الافتتاح الرسمي، على ان تتواصل الأشغال والورشات بالمركب الثقافي محمود المسعدي.
ويتضمن برنامج المؤتمر الى جانب وصلات فنية ومعارض للنساء الريفيات والحرفيات، جلسة عامة ورشات وحلقات نقاش تسلط الضوء على مدى يومي 6 و7 سبتمبر، على جملة من الظواهر الاجتماعية التي تقف عائقا أمام ولوج النساء إلى الفضاء العام وتحد من حقوقهن الإنسانية وتعيق تكريس مبدأ المساواة بين الجنسين.
وتهدف هذه الورشات الى توعية النساء بسبل التصدي لمختلف أشكال العنف الذي صار يهدد حياتهن، فضلا عن لفت النظر إلى الترسانة القانونية الدولية والوطنية التي تعمل على مناهضة العنف ضد المرأة.
كما تطرح مسألة التغيرات المناخية وارتباطها بالقضية النسوية، حيث تكون النساء من أكثر الفئات المتضررة من تغير المناخ داخل المجتمعات الذكورية فلا تحظى المرأة بالأولوية من قبل صانعي السياسات خاصة وأن معظمهم من الرجال، وفق ذات المتحدثة.
وتختتم الأشغال بجلسة عامة تقام يومي 7 و8 سبتمبر، بحضور ممثلات المؤتمر من مختلف القارات والمشاركات في هذه النسخة الثالثة قصد بلورة جملة من المقترحات والتوصيات الرامية الى تغيير واقع النساء، فضلا عن اختيار الوجهة القادمة التي سينعقد فيها المؤتمر في نسخته الرابعة.
يشار الى أن حركة النساء القاعديات التي تأسست من أجل بناء حركة نسائية عالمية على أساس المبادئ النضالية، نظمت سنة 2011 في فنزويلا أول مؤتمر لها تلته الدورة الثانية في النيبال سنة 2016.
وقررت مؤسسات هذه الحركة أن يقام مؤتمر القاعديات كل 5 سنوات في مختلف بلدان العالم، حيث كان من المبرمج أن تنعقد النسخة الثالثة في تونس سنة 2020 إلا أن جائحة كورونا حالت دون ذلك.
وتحمل الحركة شعار “الزيتونة” نظرا لرمزية هذه الشجرة وارتباطها الوثيق بالأرض والحياة والجذور وما تعكسه لتمثلات الصمود والمقاومة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content