أخبار مدنية

جمعية القضاة تدين الممارسات الصهيونية في القدس وقطاع غزة

سجل المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين يوم الثلاثاء في بيان صادر عنه استنكاره الشديد وإدانته ورفضه “الممارسات الاستيطانية الإسرائيلية في القدس والجرائم الإرهابية” التي اعتبرها خرقا للقانون الدولي وانتهاكا لحقّ الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وتعدّيا على حقه في أرضه ووطنه.
وعبّرت الجمعية عن مساندتها وتضامنها الكامل مع أهالي حيّ الشيخ جرّاح وكافة الأحياء المستهدفة بالقدس الشرقية ومع الشعب الفلسطيني من أجل استرداد حقوقه المشروعة على أراضيه المحتلة وتركيز دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
وأدان المكتب التنفيذي بشدة جرائم القتل الممنهج التي ترتكبها قوات الاحتلال الصهيوني تجاه الفلسطينيين العزّل في القدس الشريف وقطاع غزة والتي خلّفت عديد الضحايا الفلسطينيين، من بينهم نساء وأطفال وإرهاب الدولة بجميع أنواعه الذي تمارسه تلك القوات ضد المدنيين.
وطالبت جمعية القضاة في بيانها المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته في حماية الشعب الفلسطيني والتصدي لما يتعرض له من جرائم بشعة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وضمان محاسبة مرتكبيها وتقديمهم للعدالة الجنائية الدولية،  كما دعت مجلس نواب الشعب بالتسريع بالمصادقة على مشروع قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني وتجريم جميع المعاملات السياسية والدبلوماسية والاقتصادية والثقافية معه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content