أخبار مدنية

شباب الأحياء الشعبية العاطل عن العمل و استرتيجية التعايش و المقاومة

عقدت منظمة انترناشونال آلرت ومنظمة فريدريش ايبرت ندوة علمية إقليمية يوم 4 جويلية 2022 بتونس حول موضوع البطالة ووقعها على الشباب في المنطقة العربية وذلك بحضور باحثات وباحثين من ليبيا، والمغرب ومصر وتونس.
تم خلال الندوة تقديم الدراسة الجديدة للمنظمتين والتي اعتمدت على مقاربة نوعية بحثت في وقع البطالة على شباب في ثلاث احياء شعبية في كل من ليبيا وتونس والمغرب وهي على التوالي حي أبو سليم في طرابلس، وحي التضامن في تونس، ومدينة سلا القديمة في الرباط.
وقد ركزت الدراسة بالأساس على التأثير النفسي للبطالة على الشباب العاطل عن العمل وتجربته اليومية في درئها ومواجهتها والتعايش معها والتعاطي مع مخلفاتها. وقد تبنت فصولها الثلاث مقاربة نوعية استندت على مقابلات فردية وشهادات ونقاشات تفاعلية في إطار مجموعات بؤرية شارك فيها شبان وشابات من الاحياء الثلاث.
وقد صرحت الفة لملوم مديرة انترناشونال الرت “اصدارنا الجديد يأتي ليسد فراغا بحثيا هاما في المنطقة العربية فنادرة جدا هي الدراسات التي رصدت تمثلات العاطلين عن العمل لبطالتهم واستكشفت مساراتهم الحياتية وتجاربهم في البحث عن شغل او استراتيجياتهم للعيش وتلبية الاحتياجات الاساسية والتأقلم مع العطالة او العطوبة والتعامل مع العزلة الاجتماعية والوصم وضغوط العائلة ووقت الفراغ.”
كما صرحت مريم عبد الباقي مديرة البرامج بمنظمة انترناشونال الرت “انه وعلى الرغم من وجود أوجه اختلاف عديدة بين ليبيا وتونس والمغرب وهي البلدان التي شملتها الدراسة فان توصلنا الى تقاطعات كثيرة في تمثلات الشباب حول تفشي الرشوة والمحسوبية وتراكم الحواجز البيروقراطية والإدارية التي تعيق بعث مشاريع صغرى وقصور النظم التعليمية في مواكبة احتياجات سوق الشغل.”
للإطلاع على الدراسة عبر هذا الرابط:
https://drive.google.com/file/d/10N-L-SZZ5hgsv2w2TAs44ZsJzB-UVoJ1/view?usp=sharing

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content