أخبار مدنية

مرصد الدفاع عن مدنية الدولة يعتذر عن المشاركة في الهيئة الوطنية الاستشارية

اعتذر المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة عن المشاركة في الهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة ، التى شكلها رئيس الجمهورية ، بعد تلقيه دعوة من قبل رئيس الهيئة الصادق بلعيد.
وأوضح ، في بيان أصدره اليوم السبت، أنه رفض المشاركة في أشغال الهيئة، “لأن الحوار يقتصر على مُساندي النهج الذي سلكه رئيس الجمهورية، كما صرّح بذلك بلعيد نفسه”، معتبرا أن ذلك يُقصي كل المعارضين، ويجعل من المشاركة تعبيرا عن التناغم أكثر منها مساهمة في الحوار.
كما أبرز أن استبعاد أهم القوى السياسية والاجتماعية المُؤثّرة في المشهد السياسي التونسي، وأهم الكفاءات الوطنية العليا من الحوار من شأنه ان يحد من جدواه وان يعصف بمصداقيته.
وأشار الي أن الحوار الوطني وصياغة دستور جديد للبلاد يستوجبان وقتا طويلا، ولا يُمكن منطقيّا إنجازمهمّتين بهذه الأهميّة في أسبوعين، معتبرا أن أعمال هذه الهيئة ستتمّ في كنف السريّة، ممّا يحدّ من شفافيتها ومصداقيتها.
وذكر المرصد بموقفه الداعم لعملية 25 جويلية 2021 ، مؤكدا مساندته لكل عمل جماعي إصلاحي وتحديثي ينهي الفساد ويعيد للدولة وهيبتها ويُخرج البلاد من أزمتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وذلك بتشريك كافة القوى الحية إلا من أقصاهم القضاء ومن ساهموا في إنهاك الدولة وإفراغ ميزانيتها خلال العشرية المنقضية.
واعتبر أن الدستور الجديد يجب أن ينصّ على مدنية الدولة وعلى قيم الجمهورية والمبادئ الكونية لحقوق الإنسان، وبضمان الحريات الفردية والجماعية خاصة حرية المعتقد والضمير، وعلى المساواة التامّة بين المرأة والرجل ، ومنع الأحزاب والجمعيات والمدارس التي تعتمد على الدين في مواقفها وفي أنشطتها.

مقالات ذات صلة

تعليق

  1. Министра россии Лаврова некоторые страны совсем не впускают в свою страну, потому что, именно он сказывает неправду про несправедливую войну противу Украинской стороны.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content