أخبار مدنية

منظمات وطنية تطالب بتكريس القوانين الحامية لحقوق المرأة

احتفالا بالعيد الوطني للمرأة التونسية واحياء للذكرى 65 لإصدار مجلة الأحوال الشخصية، طالب عدد من المنظمات الوطنية بتجسيد وتكريس القوانين والبروتوكولات والمواثيق وكل النصوص القانونية سواء كانت دولية او وطنية الحامية لحقوق النساء لما من شأنه أن ينهض و يغير من واقع النساء العاملات في القطاع الفلاحي والصناعي وصاحبات المشاريع الصغرى وحاملات الشهائد العليا العاطلات عن العمل و العاملات بالقطاعات المهمشة والمشتغلات في الأعمال الهشة وربات البيوت وذوات الإعاقات وغيرهن من النساء اللاتي يتعرضن الى شتى انواع التمييز و العنف والتحرش.

كما طالبت المنظمات في بيان مشترك، طالبت الحكومات القادمة بإيلاء قضايا النساء أولوية قصوى للقطع مع المشاهد المهينة واللاإنسانية ومنها القتل في حوادث الطرقات وفي المسالك الفلاحية أثناء نقل العاملات  وغياب التغطية الاجتماعية و استغلال الاطفال القصر للأعمال المنزلية والاتجار بهم ..

وطالبت ايضا بمزيد تشريك المرأة في الحياة العامة و المشهد السياسي وتطبيق مبدأ التناصف بما يضمن المساواة التامة في تمثيلية النساء بالمجالس المنتخبة وتحقيق تكافؤ الفرص في تقلد المناصب العليا مع زيادة معدل مشاركتهن في سوق الشغل والقطع مع سياسة التهميش تجاههن.

وأشادت المنظمات السالف ذكرها،  بالدور الطلائعي للنساء التونسيات، سليلات النضال الوطني وبنات أجيال من المصلحين وفي مقدمتهم المفكر الطاهر الحداد، في مختلف المجالات والاختصاصات والمواقع وما أبرزنه من حس وطني وروح نضالية عالية للحفاظ على مكتسبات الدولة الوطنية ومنها مكتسبات المرأة التونسية وتصديهن لكل ما من شأنه المس من حقوقهن أو التشكيك فيها والتي  أثمرت دسترة مجلة الأحوال الشخصية وتكريس مبدأ المساواة والتناصف بالدستور التونسي.

كما أشادت أيضا بوعي النساء التونسيات بقضايا وطنهن والتفافهن الدائم الى جانب مطالب كل الفئات   المفقرة والمهمشة وكل القوى الديمقراطية في كل المحطات التاريخية  وخاصة في هذه المرحلة الدقيقة التي تمر بها بلادنا من أجل الدفاع عن مكاسب الجمهورية وتحقيق العدالة الاجتماعية والحد من الفقر والبطالة والأمية والتمييز والتهميش والحيف الاجتماعي والتفاوت بين الجهات وكل مظاهر العنف التي مازالت  ترزح تحت وطأتها عديد النساء والتي تفاقمت مع جائحة الكوفيد .

المنظمات الممضية :

الاتحاد الوطني للمرأة التونسية

الاتحاد العام التونسي للشغل

الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري

الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية – غرفة النساء صاحبات الاعمال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content