أخبار مدنية

392 إشعارا متعلّقا بتعريض الأطفال إلى التسوّل والاستغلال الاقتصادي خلال سنة 2021

أفادت وزارة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن أنّ عدد الإشعارات المتعلّقة بتعريض الطفل للتسوّل واستغلاله اقتصاديا بلغ 441 إشعارا خلال سنة 2020 و392 إشعارا سنة 2021، وفقا لمخرجات التقرير الوطني حول وضع الطفولة في تونس لسنتيْ 2020 و2021 الذي تمّ تقديمه ونشره مؤخرا.

ودعت وزارة المرأة في هذا الصدد، مختلف الشركاء والمتدخّلين في مجال الطفولة من هياكل حكومية ومنظّمات وطنية ومكوّنات المجتمع المدني ووسائل الإعلام إلى محاصرة هذه الممارسات والتصدي لها والالتزام بواجب الإشعار عن التجاوزات سواء عن طريق الرقم الأخضر للوزارة 1899 أو لدى المكاتب الجهوية لمندوبي حماية الطفولة.

وجدّدت الوزارة، في بيان لها بمناسبة مشاركة تونس المجتمع الدولي والمجموعة الوطنية الاحتفال باليوم العالمي لمقاومة عمل الأطفال الموافق لـ 12 جوان من كلّ عام والذي أقرته منظّمة العمل الدولية سنة 2002 بهدف جلب الاهتمام وتركيزه على مدى استفحال ظاهرة تشغيل الأطفال حول العالم، التزامها القويّ بتنفيذ التعهّدات الدولية للدولة التونسية، مؤكّدة العزم الثابت على المضي قدما في مقاومة عمل الأطفال وتجنيبهم مختلف أوجه الاستغلال الاقتصادي والقضاء على المخاطر المحدقة بهم على غرار الإهمال والتشرّد وسوء المعاملة والاستغلال الجنسي والإتجار بالبشر .

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content