مقالات

أمنستي: أحكام جماعية بالإعدام في الجزائر تشوبها محاكمات جائرة

فطين حفصية
صحفي

قالت منظمة العفو الدولية اليوم إنَّ محاكمات 54 شخصا حُكم عليهم بالإعدام بسبب الأحداث التي وقعت في منطقة القبائل، في شمال شرق الجزائر في أوت 2021، والتي تضمنت قتل ناشط والتنكيل به، شابها انتهاكات لإجراءات المحاكمة العادلة وادعاءات بالتعذيب، بينما تمّت مقاضاة ستة أشخاص على الأقل بسبب انتماءاتهم السياسية.

ومن بين الـ 54 الذين حكم عليهم بالإعدام في إطار إجراءات جماعية في نوفمبر  2022، أدين خمسة غيابيًا، أحدهم امرأة. ووفقًا لقرار غرفة الاتهام في محكمة الجزائر العاصمة، الذي راجعته منظمة العفو الدولية، تمّت مقاضاة ستة من المحكوم عليهم بالإعدام على الأقل بسبب ارتباطهم بالحركة من أجل تقرير المصير في منطقة القبائل (ماك)، وهي جماعة سياسية صنفتها السلطات الجزائرية على أنها منظمة “إرهابية” في جوان2021. وقال خمسة من المحكوم عليهم بالإعدام للمحكمة إنهم تعرضوا للتعذيب أو سوء المعاملة أثناء الاحتجاز.

وقالت آمنة القلالي، نائبة مديرة مكتب الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في منظمة العفو الدولية: “إنَّ السلطات الجزائرية، بلجوئها إلى عقوبة الإعدام في إجراءات جماعية موجزة عقب محاكمات بالغة الجور، لا تكشف عن ازدرائها التام للحياة البشرية فحسب، بل تبعث أيضًا برسالة مروعة بشأن كيفية تحقيق العدالة في الجزائر اليوم”.

“لا يمكن تبرير فرض عقوبة الإعدام أبدًا، بغض النظر عن الجريمة المرتكبة. ويجب إلغاء أحكام الإعدام وأحكام الإدانة القاسية هذه بصورة ملحّة. كما يجب التحقيق على وجه السرعة في جميع مزاعم التعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة، والأمر بإعادة محاكمة جميع المدانين غيابيًا أو الذين تمّت مقاضاتهم بسبب انتماءاتهم السياسية”.

أدين الأفراد الـ 54 وحكم عليهم بالإعدام بتهم مختلفة  بما في ذلك القتل والإرهاب وإضرام النيران على خلفية قتل الناشط جمال بن إسماعيل والتنكيل به في تيزي وزو، وهي ولاية في شرق الجزائر، في 11 أوت 2021، وإضرام النيران في نفس الشهر في منطقة القبائل في شمال شرق الجزائر، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 90 شخصًا، فضلًا عن عضويتهم في الحركة من أجل تقرير المصير في منطقة القبائل. كما اتهموا بـ “التعذيب والتحريض عليه” و”التعدي بالعنف على رجال القوة العمومية” و”نشر خطاب الكراهية والتمييز”.

وواجه ما لا يقل عن 62 آخرين تهمًا مماثلة في المحاكمة ليصل العدد الإجمالي للمحاكمات في هذه القضية إلى 116. وفي 24 نوفمبر 2022، برّأ القاضي 17 متهمًا، لكن حُكم على 28 متهمًا بالسجن لمدد تتراوح بين سنتين و10 سنوات. وقد استأنف محاموهم هذه الأحكام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content