مقالات

كيفية التحقق من المعطيات الواردة على لسان الفاعلين السياسيين مسيرات الدستوري الحر وجبهة الخلاص نموذجا

      عبدالله سالم باخريصة.         

الادعاء :

قالت عبير موسي في بث مباشر على حسابها بالفيسبوك يوم 27 أكتوبر 2022 أن مسيرة حزبها (الدستوري الحر) التي انطلقت يوم 15 أكتوبر 2022 من ساحة الباساج بتونس العاصمة، كانت على مساحة ((1863.43متر مربع، فيما مسيرة (جبهة الخلاص) التي خرجت في مسيرة بنفس اليوم بشارع الحبيب بورقيبة بتونس العاصمة، كانت على مساحة (681.01) متر مربع.

التحقق في الادعاء:

قمنا بالتحقق في هذا الادعاء عبر عدة خطوات، نوضحها تاليًا:

أولًا: اطلعنا على تصريح لـ «مصدر مطلع» بوزارة الداخلية لشمس أف إم يوم 15 أكتوبر قال إن المسيرة الأولى في شارع الحبيب بورقيبة لجبهة الخلاص شارك فيها حوالي 1500 شخص. فيما المسيرة الثانية للحزب الدستوري الحر والتي انطلقت من ساحة الجمهورية (الباساج) وتواصلت حتى نهج غانة تراوح عدد المشاركين فيها بين 800 و 1000 شخص.

ثانيًا: عضو جبهة الخلاص شيماء عيسى قالت خلال كلمتها في المسيرة أن الحضور في المسيرة قارب الـ 25 ألف شخصا. رابعًا: قمنا بمتابعة الصور والفيديوهات الخاصة بالمسيرتين، ويتضح فيهما أن عدد الحاضرين كان أكبر مما تم التصريح به من وزارة الداخلية، فيما يبيّن أيضًا أنه أقل مما صرحت به عضوة جبهة الخلاص شيماء عيسى.

خامسًا: لدينا في الادعاء مساحتين، الأولى ساحة الباساج، والثانية شارع الحبيب بورقيبة. ولتحديد المساحتين وعدد الأشخاص المقدر لها ضمهم لجأنا إلى قياسهما عبر موقع Map Checking المختص بعرض المساحة وتقديرات عدد الأشخاص فيها، وجدنا التالي:

– ساحة الباساج كما هي موضحة بالصورة التالية، تقدر مساحتها (6902) متر مربع، وتضم في حالة الزحام الخفيف (2071) شخص، بمعدل 0.30 لكل متر مربع. وفي حالة الزحام يمكن أن تتسع لـ ( 13804) شخص، بمعدل 2.00 شخص لكل متر مربع، وفي حالة الزحام الشديد جدًا (المكتظ) فإنها يمكن أن تتسع لـ (27608) شخص، بمعدل 4 أشخاص لكل متر مربع.

– شارع الحبيب بورقيبة، فإن مساحته الكلية من أمام المسرح البلدي حتى نهايته أمام الشارع المحاذي لدوار الساعة، تقدر بـ (24234) متر مربع. ولو أخذنا الجزئية إلى الشارع المحاذي لنزل الهناء، وهي كما توضحها الصورة التالية، فإن هذه المساحة تقدر ب (8371 )متر مربع. بما يعني أنها يمكن أن تتسع في حالة الزحام الخفيف لـ ( 2511 ) شخص، بمعدل 0.30 شخص لكل متر مربع، وفي حالة الزحام يقدر اتساعها لـ (16741) شخص، بمعدل 2 شخص لكل متر مربع، أما

في حالة الزحام الشديد جدًا (المكتظ) فيمكن أن تتسع ل (33483) شخص، بمعدل 4 أشخاص لكل متر مربع .

أما لو أخذنا الجزئية التي حددتها عبير موسي في حديثها والتي قالت بأن الأمن كان يقف هناك في إشارة إلى حدود مسيرة (جبهة الخلاص) وهي المساحة من أمام ساحة المسرح البلدي حتى الشارع المحاذي لنزل الهناء ووسط شارع الحبيب بورقيبة (فضاء المشاة) فقط كما توضحها الصورة التالية، فإن تلك المساحة تُقدر ب (2028) متر مربع، أي أنها يمكن أن تتسع في حالة الزحام الخفيف ل () شخص، بمعدل 0.30 شخص لكل متر مربع، وفي حالة الزحام يمكن أن تضم (4055) شخص، بمعدل 2 شخص لكل متر مربع، وفي حالة الزحام الشديد جدًا (المكتظ) فبالإمكان أن تتسع ل ( 8110 ) شخص، بمعدل 4.00 كل متر مربع.

الخلاصة:

بعد التحري والتحقق من الادعاء السابق عبر الخطوات الموضحة سابقًا، فإننا نصل إلى نتيجة مفادها بأن تصريح عبير موسي لم يكن صحيحًا، كون المساحة الخاصة بمسيرة (جبهة الخلاص) التي أشارت إليها في كلمتها شارع الحبيب بورقيبة (فضاء المشاة) تبينت أنها مساحة بسعة (2028) متر مربع، وليس كما قالت بأنها تقدر بـ(681.01) متر مربع.

أنجز هذا المقال ضمن مشروع الاستفسار الرقمي الذي انجز بين منظمة صحفيون بلا حدود ومعهد الصحافة وعلوم الإخبار وبدعم من المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي الذي انطلق من أكتوبر 2022 وإلى غاية ديسمبر من نفس السنة وشمل عددا من دورات التدريب حول التحري من الاخبار عبر الاستفسار الرقمي Digital Enquirer Kit عبر انتاج عدد من المقالات والفقرات الإذاعية من قبل طلبة المعهد المشاركين في هذا المشروع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content