مقالات

نابل – منزل تميم : إجراءات متابعة الحالات الوافدة والتوقي من انتشار الفيروس

ليلى بن سعد

أكدت السيدة رجاء مشيرقي محفوظ، المديرة الجهوية للصحة بنابل، بأن الهياكل الطبية بصدد متابعة حالات الوافدين من الخارج والى حدود الآن بلغ عدد الملتزمين بالحجر الصحي الذاتي بمنازلهم 180 حالة من بينها 30 حالة أنهت مؤخرا فترة العزل و364 حالة من الوافدين من الدول المصنفة مناطق حمراء يخضعون للحجر الصحي الإجباري موزعين على 3 نزل بولاية نابل.

وبينت محفوظ أن الهياكل الطبية والفرق الجهوية بصدد مراقبة هذه الحالات والتنقل مباشرة للنزل لإجراء التحاليل التي بلغت ما يقارب 120 تحليلا يوميا.

تقرير يومي عن حالات الوافدين من الخارج بمنزل تميم

من جهته أفاد الدكتور عبد القادر بن حمامية، رئيس قسم ألاستعجالي بالمستشفى الجهوي بمنزل تميم، أنه يتم متابعة الحالات الوافدة بالخارج بجهة منزل تميم وذلك تبعا لقائمة محددة يتم إرسالها من طرف الإدارة الجهوية للصحة بنابل ويتم فيما بعد إخضاع الأشخاص المعنيين للتحاليل وتتم مراقبتهم بصفة يومية .

وأشارت بسمة بن طالب، إطار شبه طبي بالمستشفى الجهوي بمنزل تميم، انه يتم الاتصال بالأشخاص الوافدين من الخارج هاتفيا سواء كانوا في الحجر الصحي الذاتي بمنازلهم أو بالنزل وتتم متابعة وضعهم الصحي لمدة 14 يوما ومعاينة الأعراض ثم إرسال التقرير اليومي إلى الإدارة الجهوية للصحة بنابل .

وأوضح محمد عماد الهرابي، معتمد منزل تميم، انه في نطاق متابعة الوافدين من الخارج يتم العمل في نطاق اللجنة المحلية للوقاية والصحة ومتابعة إجراءات الحجر الصحي ويتم التنسيق بين عديد المصالح المعنية من إدارة المستشفى الجهوي بمنزل تميم والسلط الأمنية والعمد واعتمادا على القائمات العائدين من الخارج وعناوينهم وأرقام هواتفهم يتم الاتصال بهم واتخاذ الإجراءات الازمة وخاصة الحرص على الالتزام بالحجر الصحي الذاتي مثمنا الجهود المبذولة من طرف الجهات المعنية بدعم من والي نابل في القيام بعملية مراقبة الأشخاص الخاضعين للحجر الصحي الذاتي مشيرا إلى انه تم تسجيل التزام المواطنين العائدين من الخارج بالإجراءات الصحية المتبعة.

يذكر انه يمكن للعائدين من دول مصنفة ضمن المنطقة البرتقالية ذات الانتشار المتوسط للفيروس اختصار الحجر الصحي الذاتي لأسبوع عوض أسبوعين اذا ماترد سلبية نتائج التحاليل على عينة من الأنف يجريه العائد في اليوم السادس من الأسبوع الأول على نفقته الخاصة أما بالنسبة للعائدين من دول مصنفة ضمن القائمة الحمراء فيخضعون للحجر الصحي الإجباري بالنزل ويخضعون إلى تحليل في اليوم السادس او السابع من وصولهم الى تونس وفي حال كانت نتائج تحاليلهم سلبية فيمكن المرور إلى الحجر الصحي الذاتي بمنازلهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى يخضع لحقوق ملكية
إغلاق
إغلاق
Skip to content